الجمعة، 9 ديسمبر 2016

تقنيــــــــــــــــات وموضوعـــات حديثــــــــــة


كود الإستجابة السريع QR Code ماهو ومتي بدأ وكيف يعمل(1)

كود الإستجابة السريع و بالأنجليزية Quick ResponseCode هو رمز ثنائى الأبعاد. و يمكن قرائته عن طريق ” قارىء رمز الاستجابة السريعة ” أو عن طريق كاميرا الموبايل .
ظهرت فكرة وضع رمز أو شفرة كمتطلب هام للمتاجر الكبرى لإجراء عملية بسيطة عن طريق المسح الضوئى لمعرفة نوع السلعة و سعرها ، و هذا مفيد سواء للمنتج لسلعة ما او للمستهلك. ففكرة Barcode هى مرور شعاع الليزر على الخيوط المشفرة ، فتمتص الخيوط السوداء الشعاع و تحول دون انعكاسة ، و ينعكس شعاع الليزر من الخيوط البيضاء ببيانات يقرأها النظام ليعرف نوع المنتج و اى بيانات اخرى موجودة على هذا الرمز الخيطي.

و اصبحت الرموز الخيطية (Barcodes) من الأشياء التى لا يمر يوم واحد حتى ترى منها المئات و لكن بالطبع ما تتعود عليه العين تبدأ فى تجاهله ، وان كنت تريد التأكد ، انظر اسفل اى جهاز ، او على اى عبوة لأى منتج. ستجد الرمز الخيطي موجود.
ظهر رمز الاستجابة السريع كجيل ثانى للرمز الخيطي, وهو ذو بعدين كما ذكرنا فى البداية, فإذا نظرت لأى كود QR ستجده ذو طول و عرض, كما يوجد به مربعات فى ثلاث زوايا. و توجد بينها المساحة الافتراضية التى تحمل البيانات المقروءه عن طريق القاىء الخاص بها او ببرنامج معين على جهاز الموبيل.ولكن ما الفرق بين الكود الخيطي و كود الإستجابة السريع (BarCode – QR Code)؟شكلاً كما ذكرنا ان الباركود عبارة عن خيوط و يأخذ غالباً شكل مستطيل و ذات بعد واحد( أفقى ), الكيو آر كود غالباً ما يكون مربع و ذو بعدين ( أفقى و رأسى ).
A1 ما هو كود الإستجابة السريع QR Code

و هو يستخدم لمعرفة معلومات عن السلع او الخدمات و له قارىء مخصص لها BarCode Reader. أما كود QR يمكنك قرائته عن طريق برنامج للموبيل من خلال تصوير الكود بالكاميرا الموجودة بالموبيل.يمكنك عن طريق برامج تصميم رمز الإستجابة السريع QRcode الخاص بك ، و ذلك يعطية دفعة ليثير فضول الناس إلى استخدامه.

ما هى استخدامات QR Code أو رمز الاستجابة السريع الحالية و التى تزيد من اهميته؟
1- يمكنك الحصول على الكثير من المعلومات بسهولة عن طريق تصوير مربع واحد ، اعتقد ان هذا من احد المميزات الهامة لQR Code.
2- يمكنك تصميم كارتك الشخصى ووضع معلوماتك عن طريق RQ Code فلا يضطر الشخص لحمل الكارت طيلة الوقت ، كل ما عليه هو تسليط كاميرا الموبيل على الكارت حتى يحتفظ بكل بياناتك على جهازه.
3- بعض المجلات بدأت بوضع رمز الاستجابة السريع RQcode على بعض صفحاتها واذا قمت بقرائتها بجهازك فستعطيك موقع لمقالة أو موقع لفيديو أو اى ميديا تريد المجلة اعطائها لك.
qrcode thenet ما هو كود الإستجابة السريع QR Code
4- إذا كنت على عجلة من أمرك و وجدت بالشارع اعلان لفت انتباهك فكل ما عليك ان تقوم بتصوير كود الاستجابه السريع RQ Code و تصفحة لاحقاً فى اى مكان تريد (هذا بالطبع ان وجد عليه هذا الكود) .
5- بعض اماكن بيع المنتجات تتيح الكيو آر كوود أسفل الموديلات للسلعة, و بتصويرك لهذه السلعة تعرف عنها معلومات اكثر ، بل ان هناك بعض المحلات تتيح لك شراء السلعة من الانترنت إن أردت.
6- بعض الاعلانات ما هى الا عبارة عن RQcode وعندما تقرأها تجدها أسم ووظيفة و رقم الهاتف والمعلومات الخاصة بالاعلان
7- يمكنك معرفة اماكن معينة على الخريطة عن طريق برامج تعتمد على كود الاستجابة السريع.

كيف تقوم بتحويل اى بيانات إلى QRCode ؟
– المواقع التى تتيح لك خاصية تحويل ما تريد إلى QR Code:
Google – Kaywa – QrStuff – QrCode -Mastro – CreateQrCode

أخيراً كيف يمكنك قراءة كود QR Code ؟

المواقع تتيح لك البرنامج الخاص بها للتحميل لتتمكن من قراءة الأكواد على موبيلك. كل ما عليك هو الدخول على تلك المواقع و تحديد نوع موبيلك و تحميل البرنامج و بعدها ستتمكن من قراءة اى كود تراه حتى و ان كان على شاشة الكمبيوتر
تطبيق الآي فون و الآي باد لقراءة RQCode تطبيق البلاك بيري لقراءة RQ Code.

 

تقنية {الآي بيكون } IBEACON أحد أهم التقنيات الحديثة فى مجال المكتبات تعرفوا على كيفية إستخدامها (2)


هذه التقنية ليست بأختراع بحد ذاته و انما هي استغلال لتقنية Bluetooth Low Energy الموجوده في ال Bluetooth 4 و مقياس الحركة accelerometer بالاضافة بعض الحساسات الموجوده في ال GPS وذلك لتحديد الموقع ، اذا هي بكل بساطة ارسال و استقبال اشارات لاسلكية عن طريق تقنية البلوتوث تحتوي هذه الاشارات على موقعك و اتجاهك ، و ال iBeacon عباره عن برمجيات تعالج هذه الاشارات مجتمعة لتعمل ( مرشد لاسلكي ) او منارة تقوم بارشاد المستقبل عن أماكن معينة ، وبذلك تفتح أفقا جديد في عمل تطبيقات ارشادية او تسويقية بالاضافة الى استغلال هذه التقنية في التحكم عن بعد بالاجهزة و عمليات الدفع من خلال جهاز الهاتف .
ويمكن توظيف تكنولوجيا البيكون فيها، لتحقيق منافع عده. منها ارشادية وتسويقية، فضلا عن ربط بعض الخدمات المقدمة في المكتبات باجهزة البيكون، على سبيل المثال ممكن ان تدخل المكتبة لتحصل عن معلومات حول احدث ما وصل الى المكتبة من مصادر حديثة، او نوع الانشطة والخدمات التي تقدم الان، او مكان الفهرس الآلي، او اشعارات الاعارة بخصوص ما بذمتك من مصادر. وصولا الى الكتاب الموجود على الرف. واشياء اخرى كثيرة يمكن ان تسهم في تحسين خدمات المكتبات وتحقيق رضا المستفيدين منها ؛ إذ أن هذه التكنولوجيا تمكن المستخدم من تحديد أي منطقة إلكترونيا، بحيث يوضع الجهاز في منتصف دائرة وعند دخولك الدائرة يتم التفاعل مع الجهاز، وعند الخروج يعود كل شيء إلى الوضع السابق، وهذا مفيد في مجالات عديدة، مثل: المحال التجارية أو الشركات أو الأماكن الثقافية كالمكتبات والمتاحف.



خصائص معيار دبلن كور (3)

تكمن إحدى أهداف معيار “Dublin Core" في كونه أداة بسيطة وسهلة التطبيق والاستخدام لمساعدة أصحاب المحتوى الموضوعي على تحرير تسجيلات واصفة لمصادر المعلومات الخاصة بهم، وذلك وفقاً لمنهج مبسط يضمن إجراء عمليات البحث الفعال داخل هذه المصادر.
الامتدادية: ظهر لمطوري معيار“Dublin Core" أهمية تطبيق آلية تتمتع بقدر من المرونة، لتتناسب مع الاحتياجات المتنوعة بهدف الوصول إلى المعلومات وإتاحتها.

العلاقات الدلالية (الترابط الدلالي):
 من العوامل التي تعوق عملية الوصول إلى المعلومات داخل الشبكة العالمية هو تنوع التقنيات المستخدمة، فكل عنصر من عناصر”Dublin Core" يحتفظ بمدلوله في مختلف القطاعات والعلوم والآداب بصرف النظر عن التقنية المستخدمة.
التوافق على المستوى الدولي:
ترجع البدايات الأولى لمعيار Dublin Core على يد مجموعة من الخبراء والخبرات الجماعية المتخصصة في العديد من المجالات والقطاعات والتي تضم ما يربو على 20 دولة، الأمر الذي أعطاه الصبغة الدولية منذ بداية نشأته.
التعدد اللغوي:
تم ترجمة العناصر الخاصة بمعيار Dublin Coreإلى ما يزيد على 25 لغة والعمل ما زال مستمر نحو إدماجه وترجمته إلى العديد من اللغات الأخرى.
المرونة:
يتميز معيار دبلن كور بالمرونة فعناصره الأساسية غير إجبارية فهي اختيارية ويمكن تكرارها.
المعايرة الشكلية:
حظي معيار Dublin Coreبتوصية للتطبيق من جانب IETF (Internet Engineering Task Force)، كما نال توصية مماثلة من جانب National Information Standards Organization) NISO )
التبني من جانب معايير ملحقة:
تم تبني معيار Dublin Core من جانب Open eBook Publication Structure 1.0, والذي يعتبر معياراً موجهاً للاستخدام ومساندة صناعة الكتب الرقمية على نطاق تجارى، إلى جانب الميتاداتا الخاصة بـVisual Resources Association .

البنية الإدارية:
عمل معيار Dublin Core منذ البداية على أخذ الطابع الرسمي للبناء الهيكلي الخاص به (التنظيم الإداري) وتطوير مواقع ويب بشكل متكامل، كذلك إنشاء قطاع واسع من القوائم البريدية المفتوحة
عناصر معيار دبلن كور
القسم الأول: المحتوى (Content)

1- العنوان Title:
 يتعلق هذا العنصر بالعنوان الرئيسي للنص المعطي بواسطة المؤلف صاحب العمل.
2- الموضوع Subject : 
ويرتبط بالمحتوى الفكري لمصدر المعلومات، ويتم التعبير عنه سواء بالكلمات الدالة المفتاحية أو بالجمل في شكل مستخلص للمحتوى.
3- الوصفDescription :
 ويتمثل في وصف النص ومحتواه من المستخلص وقائمة المحتويات إلى غير ذلك من الأجزاء المنطقية المكونة للنص.
4- المصدرSource:
 ويتم هنا عمل إحالة مرجعية إلى المصدر الذي يتفرع منه مصدر المعلومات الموصوف.
5- اللغة Language: 
وهي اللغة التي حرر بها المحتوي الفكري لمصدر المعلومات المنشور.
6- العلاقات أو الروابط Relations: 
يتضمن مجموعات الروابط الخاصة بمصادر المعلومات التي تربطها علاقة بمصدر المعلومات الموصوف.
7- التغطية Coverage: 
وفيه يتم التعرض للتغطية الجغرافية، والتغطية الزمنية، وطبيعة وأنواع البيانات والمعلومات ،وكذلك التغطية اللغوية.
القسم الثاني: الملكية الفكرية ( Intellectual property )
8- المؤلف Creator : 
ويختص باسم الشخص أو الهيئة المسئولة فكرياً عن المحتوي الموضوعي لمصدر المعلومات.
9- الناشرPublisher: 
وهو الشخص أو الهيئة المسئولة عن نشر مصدر المعلومات وإتاحته على الخط المباشر للاستخدام.
10- المشارك Contributor:
 اسم الشخص أو الهيئة المشاركة في إعداد وتصميم محتوى مصدر المعلومات.
11- الحقوق Rights : 
ويتعلق بالحقوق الفكرية لكل من المؤلفين والناشرين وحقوق الاطلاع واستخدام مصدر المعلومات.
القسم الثالث:الشكل(Format)
12- Formatالشكل :

 يتناول هذا العنصر الشكل المادي أو الآلي لمصدر المعلومات سواء كان ملف PostScript, PDF... مع الإشارة إلى الحجم ومدة العرض بالنسبة للمواد ذات الوسائط المتعددة، ويمكن استخدام المؤشرات التالية في هذا العنصر:
  • Extent للدلالة إلى الحجم أو مدة العرض
  •   Medium الوسيط المادي
13- المحدد Identifier :
وهى عبارة عن سلسلة من الحروف التي من شأنها تحديد وتمييز بشكل متفرد مصدر المعلومات مثل عنوان URL Uniform Resource Locator على شبكة الويب أو الترقيم الدولي الموحد للكتابInternational Standard Book Number (ISBN) إلى غير ذلك.
14- التاريخ Date: 
وهو التاريخ المرتبط بإنشاء أو نشر مصدر المعلومات. ومن المناسب تبني شكل معين لتحرير التاريخ مثل (yyyy-mm-dd) (السنة- الشهر- اليوم). كما يمكن استخدام المؤشرات التالية مع هذا العنصر:
  •   Created تاريخ الإنشاء أو التحرير
  • Available تاريخ إتاحة مصدر المعلومات للاستخدام
  •   Issued تاريخ النشر

  •   Modified تاريخ التعديل في محتوى مصدر المعلومات

  •   Valid فترة صلاحية النص
  • Date Accepted تاريخ الموافقة أو القبول (مثل تاريخ قبول مناقشة رسالة جامعية – ماجستير أو دكتوراه - أو تاريخ قبول نشر مقالة في دورية معينة).
  •   Date Copyrighted تاريخ حق الطبع
  •   Date Submitted تاريخ الإرسال (مثل تاريخ إرسال مقالة إلى هيئة تحرير دورية معينة....)

تكنولوجيا الترددات الراديوي          (4)

تكنولوجيا الترددات الراديوي Radio Frequency Identification Technology RFID 

 استثمار تطبيقات RFID في مؤسسات المعلومات خاصة مع وجود ذاكرة مثلى ومبنية على تقنية مراقبة المواد الإلكترونية (Electronic Article Surveillance (EAS.

إذ تتكون أنظمة RFID من ثلاثة مكونات أساسية :

أ‌- بطاقة التعرف RFID TAG. وهي اداة تقوم بتخزين وإرسال البيانات إلى القارئ لاسلكياً بإستخدام الموجات الراديوية. وتتألف بطاقة RFIDمن رقاقة إلكترونية مع هوائي مبسط وتكون مطبوعة في لوحة صغيرة جداً وهي مصممة بشكل ملائم لكي يتم تثبيتها على الجسم المراد تعقبه والتعرف عليه. ويوجد منها نوعان: الأول هو البطاقات السلبية Passive ، وهي الأقل سعراً والأكثر استعمالاً، كونها لا تحتوي على مصدر طاقة كالبطاريات مثلاً، والنوع الآخر هو البطاقات الفعالة Active ، وهي ذات قدرات أكبر ولها مصدر طاقة خاص بها، إلا أنها اكثر كلفة.
ب‌- القارئ RFID Reader . وهو الأداة التي تستعمل لاستقبال المعلومات من بطاقات التعريف. القارئ لديه هوائي يبعث موجات لاسلكية، بطريقة تحث البطاقات على الاستجابة، بإرسال ما تحمله من معلومات إلى القارئ. وتتوفر في الاسواق العالمية نماذج وانواع مختلفة من اجهزة القارئ، تتباين في السعر والامكانيات الفنية. خاصة تلك التي ترتبط بوجود برنامج داخلي ومسافة الاستشعار.اهم ما يميز بينها هو مسافة الاستشعار.
ت‌- برامج وقواعد البيانات. والتي تستقبل وتعالج البيانات التي يحصل عليها القارئ، وتجعلها متاحة للمستخدم وللأنظمة الأخرى. وفي مجال تطبيق هذه التقنية بالمكتبات، يرجع الفضل إلى أحد علماء الأحياء البحرية، في تطبيق هذه التقنية بمجالات مثل الإعارة والجرد بالمكتبات، بعد نجاحه في تتبع حركة الأسماك في أنهار الدانمرك بإستخدام تقنية RFID في أوائل الثمانينات من القرن الماضي. وعملت الشركات المصنعة لهذه التيجان على تعظيم استثماراتها بطريقة ذكية في تطبيقات RFID في مؤسسات المعلومات خاصة مع وجود ذاكرة مثلى ومبنية على تقنية مراقبة المواد الإلكترونية (Electronic Article Surveillance (EAS.

أهم فوائد تطبيقها في مجال عمل مؤسسات المعلومات هي :

توفير نظام لحماية حركة مصار المكتبة. توفير الالية الكترونية لتعقب المصدر على الرف. توفير امكانية الالكترونية لتنفيذ عمليات الجرد الدوري. تبسيط اجراءات الاعارة والارجاع. سهولة تحقيق التكامل بين الرف ونظام الاعارة. الاستغناء عن نظم التصنيف والفهرسة التقليدية الاستغناء عن الفهارس البطاقية . توفير الوقت والجهد للعاملين والمستفيدين على حد سواء.


الانفوغرافيا   (5 )

Bibliography VS Infography 


إذا ما أخذنا بنظر الاعتبار الجهود الحثيثة التي تبذلها الشركات البرمجية المطورة لمحركات البحث والتي تهدف الى ايجاد الية عمل تتناغم مع ما يعرف اصطلاحا (الويب الدلالي) . من خلال تحقيق البحث الشمولي في محتوى الشبكة بمفاتيح استرجاع محددة ودون الحاجة الى تكرار عمليات البحث او تغير استراتيجياته. الامر الذي يتطلب الى التعمق في التحليل الموضوعي لمصادر المعلومات وانتقاء عدد مناسب من رؤوس الموضوعات لتكون مفاتيح استرجاع ليس فقط على مستوى البيانات الببليوغرافية وانما على مستوى النص الكامل وما له علاقة بالموضوع من خارج النص او ما يعرف اصطلاحا (بالانفوغرافيا ( Infography . وهو مصطلح يتكامل مع مصطلح الببيلوغرافيا او يمكن النظر اليه على انه (Deep Bibliography). ان الحاجة الى معلومات فائقة الجودة غالبا ما كانت تحتاج الى حرفية عالية في عملية التحليل الموضوعي. واذا ما اخذنا بنظر الاعتبار الكم الهائل من المعلومات المتاحة من خلال شبكة الانترنت نجد ان الركون الى البيانات الببليوغرافية فقط لوصف المصادر وتحليلها قد لايجدي نفعا. مالم يتم تحليل معطيات اضافية مثل الاستشهادات المرجعية التي تشير للمصدر وتلك التي يستشهد بها المصدر فضلا عن المراجعات والعروض وراي الخبراء من المتخصصين في المجال الموضوعي للمصدر كذلك تحليل النص الكامل وما نشر عنه في مواقع الانترنت والصحف. للتتكامل الصورة عن الجودة الفائقة التي نبحث عنها. بالتالي يمكن تعريف مصطلح الانفوغرافيا على انه "
عملية وصف وتحليل موضوعي متعمق لمصادر المعلومات بشكليها الورقي والرقمي، تصل الى حدود التحليل الشامل لمحتوى المصدر، مع الأخذ بنظر الاعتبار الاستشهادات المرجعية التي اشارت اليه، وما كتب عنه، فضلا عن تعليقات و أراء الخبراء والمتخصصين في مجاله الموضوعي


الاستشهاد المرجعى
(1) ana-3rby
  

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق