الاثنين، 2 أكتوبر 2017

التسويق في عالم المكتبات




في الزمن الحاضر لم يختصر التسويق فقط  للترويج عن سلع معنيه بذاتها بل اصبح مفهوم التسويق جانب مهم ورئيسي في الكثير من المجالات  .  وقد اصبح للتسويق كيانه الخاص حتى اصبح له مجالاته وتخصصاته وتفرعات عدة .
وسنرى فيما يلي وجه من اوجه التسويق الا وهو التسويق في عالم المكتبات وسنعرف التسويق وماهي المكتبه والمزيج الترويجي وماذا واجه التسويق من مشاكل وصعوبات في هذا المجال وكيف كانت اهميته في ذلك  ...


التسويق في بيئة المكتبات :     ( ١ )

وفقاً للجمعية الأمريكية للمكتبات American Library Association يعد التسويق في بيئة المكتبات والمعلومات مجموعة من الأنشطة الهادفة الى تعزيز التبادل والبناء السريع والاستجابة لهذه الخدمات . وتعنى هذه الأنشطة بإنتاج هذه الخدمات وتكلفتها وطرق توصيلها وطرق تحسينها .

المكتبة :هي أحدى منشات الخدمات , أو تلك التي تعرف بالمنظمات الخدمية التي ينتج عنها فقط خدمات أو التي تعمل – على الأقل – على توفيرها .بالرغم من تشابه المنشات التي تنتج خدمات مع تلك التي تنتج سلعاً مادية , على الأقل في الهياكل والأساليب والأدوات وأيضاً الأجهزة الإدارية , إلا أنه يوجد هناك بعض الخصائص المميزة التي تختص بها فقط منشات الخدمات .


المزيح التسويقي بالمكتبات :    ( ٢ )

  1. المنتج : خدمات المكتبة المتاحة للمستفيدين , كخدمة الإعارة بأنواعها المختلفة , وكخدمة المراجع , وكخدمات الوصول الى قواعد البيانات والمواقع الإلكترونية , وكالخدمات الخاصة الموجهة للفئات الخاصة , , كالأطفال وكبار وذوي الحاجات الخاصة .
  2. السعر : Price of Service المعنى بالتكلفة المباشرة والغير المباشرة لهذه الخدمة وأيضاً إيصالها لطالبيها .
  3. المكان : Place إعتبارات نقل وتوزيع الخدمة , فضلا عن مكان تقديم الخدمة ذاتها وإتاحتها للمستفيدين منها .
  4. الترويج : Promotion: الطريقة التي تخبر وتحيط بها المكتبة المستفيدين بإتاحة الخدمة وتحديد طرق ووسائل الوصول إليها .

معوقات التسويق في المكتبات :

  1. سوء فهم التسويق وتطبيقاته في بيئة المكتبات أو الاكتفاء فقط بالأساليب الرئيسية كالترويج .
  2. خوف وتردد بعض المكتبين في الزج بمفاهيم التسويق داخل المكتبة , ظنا منهم أن ذلك يدفع بمكتباتهم الى التربح , وبالتالي الميل عن أهدافها الحقيقة التي وجدت من أجلها .
  3. عدم الترحيب بإعلاء معتقد التسويق الأساسي " العميل " على محور عمل المكتبة الأصلي " الخدمة " .

أهمية التسويق لخدمات المكتبات:     ( ٥ )


ان اهمية التسويق ترتبط ايضا بدورة حياة المنتج او الخدمة التي تقدمها المكتبة، حيث اشار ( برايسون، 2003) الى ان معظم المنتجات والخدمات تمر من خلال عدة مراحل،
وهي : مرحلة التقديم للمنتج او الخدمة، ومرحلة نمو المنتج او الخدمة، ومرحلة نضج المنتج او الخدمة، واخيرا مرحلة تدهور المنتج او الخدمة، اي انخفاض الطلب على الخدمة بصورة سريعة. 

ويرى برايسون ان في دورة حياة المنتج يكون من الصعب احيانا فصل كل مرحلة عن المراحل الاخرى، وكذلك من الصعب تحديد طول كل مرحلة من هذه المراحل بالاضافة الى ذلك فانه من الصعب في اي مرحلة سوف يسقط فيها المنتج . والمح الى انه ليس بالضرورة ان تمر جميع المنتجات في المراحل المشار اليها، فبعض المنتجات قد تقفزمن مرحلة التقديم الى النضوج، والبعض الاخر قد لا يصل الى مرحلة النضج . وعلى سبيل المثال فان خدمات المصغرات الفيلمية في المكتبات العربية قد قفزت من مرحلة التقديم الى مرحلة الانحدار، ولم تمر بمرحلة النمو او مرحلة النضج، وعلى العكس من ذلك فان خدمات المعلومات على الانترنت قد وصلت في المكتبات الاجنبية الى مرحلة النضج، مرورا بمرحلة التقديم ومرحلة النمو، اما في المكتبة العربية فهي ما تزال في مرحلة التقديم، او في مرحلة النمو.  

دور المكتبات الجامعية الحكومية والخاصة في تسويق خدمات المعلومات من وجهة نظر العاملين فيها : محافظة اربد الاردن / د. تيسير أندوراس سليم  



المستخلص
هدفت هذه الدراسة الى التعرف على دور المكتبات الجامعية الحكومية والخاصة في تسويق خدمات المعلومات من وجهة نظر العاملين فيها. وقد استخدم الباحث لهذه الغاية استبانتين كأداتين للدراسة، الاولى ضمّت(25) فقرة غطّت مجموعة من خدمات المعلومات التي تقوم المكتبات الجامعية على تسويقها. والاستبانة الثانية ضمّت مجموعة من اساليب ووسائل التسويق في المكتبات الجامعية وعددها (17) فقرة. أما معاملي الصدق والثبات لهتين الأداتين فاشارا الى مناسبتهما لما صممتا لقياسه. طبقت الدراسة وأجريت المعالجات الإحصائية اللازمة التي أظهرت : بأن المتوسطات الحسابيةلإجابات افرد عينة الدراسة حول دور المكتبات الجامعية في تسويق خدمات المعلومات تراوح ما بين عالي جدا ومتدني. الا ان المعدل العام لهذه المتوسطات جاء متوسطا. وتبين بان اكثر الوسائل والاساليب التسويقية استخداما في المكتبات الجامعية تمثل بالهاتف والبريد العادي والفاكس واللوحات الاعلانية والارشاد والتوجيه. وكشفت نتائج فحص الفرضيات الثلاث عنوجود فرق ذات دلالة إحصائيةبين متوسطات اجابات أفراد عينة الدراسة على الأداة ككل بحسب متغير (الجامعة) ولصالح العاملين في الجامعات الحكومية، وبحسب متغير المؤهل العلمي جاءت الفروق لصالح فئة حملة درجة الماجستير والدكتوراه، اما متغير الخبرة فجاءت الفروق لصالح فئة الخبرة التي تقع بين 10 سنوات الى اقل من 15سنة. واختتمت الدراسة بمجموعة من التوصيات التي ركزت على ان: التسويق مطلبا عصريا في مجال عمل المكتبات الحكومية والخاصة، مهما كانت الاتجاهات وتنوعت الثقافات لدى العاملين، لان متطلبات المرحلة الراهنة تحظى باهمية المعرفة والمعلومة، وضرورة تسويقها باي شكل من الاشكال لسد حاجات المستفيدين واشباع رغباتهم. ودعم الخطط والبرامج الدراسية لمرحلتي الدبلوم والبكالوريوس بالمواد التي تعزز لدى الطلبة مفهوم التسويق وبرامجه المختلفة، وإجراء المزيد من الدراسات حول التسويق واهميته وبرامجه في المكتبات الجامعية الحكومية والخاصة الاخرى.



الاستشهاد المرجعي
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
( ٦ )    سليم، تيسير اندراوس. دور المكتبات الجامعية الحكومية والخاصة في تسويق خدمات المعلومات من وجهة نظر العاملين فيها: محافظة اربد الاردن . - Cybrarians Journal. - ع 27، ديسمبر 2011 .
 
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق